المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل تأثَم الأرملة إذا ضربت طفلتها اليتيمة ؟



مشكاة الفتاوى
07-12-11, 2:55 PM
السؤال: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا أرملة ولدي بنت عمرها 6 سنوات مشكلتي أنني عصبية جدا وزادت عصبيتي بعد أن أصبحت مسؤولة عن ابنتي وعن الصرف عليها وحتى أموالها من أبيها أصبحت أنا أديرها ما عدا أملاكها العقارية وأراه ضغط نفسي أخاف أن أصرف عليها ويعد من تبذير أموالها .
المشكلة أنني أحيانا أعصب عليها وأضربها بشدة وأشد شعرها لأنها عنيدة ولا تسمع كلامي وأحيانا أتحاشى ضربها وأحبسها عقابا لها وعندما أهدأ أندم على ما فعلت .
هي يتيمة من 4 سنوات فهل أنا مذنبة رغم أن ضربي لها يكون عندما تفعل شيء غلط أو ما تسمع الكلام.
ماذا أفعل هل أنا مذنبة بحقها لأنها يتيمة والكل حولي يلومني عندما أضربها وأنا أريد أن تعيش حياة طبيعية بعيدا عن الاهتمام الزائد والتشديد في مراعاة شعورها فهل أنا مذنبة عندما اضربها عندما تخطئ وهل أنا مذنبة عندما ألوم الناس اللذين يراعون يتمها ويضربون أولادهم إذا أحد أبكى ابنتي حتى لو أنها هي المخطئة.
أتمنى أن يكون طرحي لمشكلتي واضح.
وأود أن أشكر الشيخ لإجابته عن سؤال ماضي لي فجزاه الله كل خير فلقد أزاح بعد الله عني همي بإجابته وحله لمشكلتي
دمتم بخير

http://www.almeshkat.net/vb/images/bism.gif

الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وحزاك الله خيرا .

ينبغي أن يكون الضَّرْب بِقَدْر ، فلا يكون ضَرْب انتقام ولا يُترَك ، لقوله عليه الصلاة والسلام : علقوا السوط حيث يراه أهل البيت ، فإنه لهم أدب . رواه الطبراني ، وصححه الألباني .
ولقوله عليه الصلاة والسلام : مُرُوا أولادكم بالصلاة وهم أبناء سبع سنين ، واضربوهم عليها وهم أبناء عشر ، وفَرِّقُوا بينهم في المضاجع . رواه الإمام أحمد وأبو داود .

ولست مُخطئة في لَوم مَن يُعاتبون أولادهم إذا أبكوا ابنتك مِن أجل يُتْمها ؛ لأن مِن شأن هذا التصرّف أن يجعلها مُدللة ، بل ويؤثِّر على نفسيتها ؛ لأنها ترى أنهم يُراعونها لأجل يُتْمها .
أما لو أخطأ عليها أحد فَلَهم الحقّ في اللوم والمعاتبة ؛ لأنه إنصاف لها ، فلا تشعر معه بِفَقْد الأب ودِفَاعه عنها .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد