المكتبة » الأدب العربـــــــي والثقافة

عنوان الكتاب
المستقصى في أمثال العرب - ط العلمية
وصف الكتاب

هو من مشاهير كتب الأمثال، إلا أنه لا يرقى إلى كتاب معاصره الميداني. والمشهور أن الإمام الزمخشري لما تأمل كتاب الميداني ندم على أنه ألف كتاباً جامعاً في الأمثال، فقد ظن أنه حشد فيه وجمع ما لم يتهيأ لغيره، وباهى بأن سماه (المستقصى) ثم تبين له أنه أقل فائدة وأهون جمعاً من كتاب الميداني.
شرع الزمخشري في تأليف المستقصى بعد رجوعه من مكة ؟ (كما قال المحققون)? وأتمه في سنة 499هـ. وفي الباحثين من يرى أنه ألفه بعد عودته إلى مكة سنة 526هـ بدعوة من صديقه ابن وهاس السليماني: إمام الزيدية بمكة، الذي بنى له الدار السليمانية، جوار باب أجياد، كما يذكر في شعره.
يضم الكتاب 3461 مثلاً، ينتهي باب الهمزة منها بالمثل رقم 1917وهذا يعني أن باب الهمزة أكبر من أبواب الكتاب كلها مجتمعة. وينتهي بنهاية المجلد الأول من الطبعة الثانية للكتاب بيروت (دار الكتب العلمية) 1977م ومن مقدمة الزمخشري للكتاب قوله في الأمثال: (وإنها للمحافل إذا حوضر بها بهاء، وللأفاضل متى أوردوها أبهة، وللنثر أنى سلكت أثناءه طلاوة، وللشعر كيف انساقت في تضاعيفه متانة..... وقد عنيت في شرحها بإيراد قصصها، وذكر النكت والروايات فيها، والكشف عن معانيها، والإنباء على مضاربها، والتقاط أبيات الشواهد لها).
دار الكتب العلمية - بيروت
الطبعة الثانية - 1408هـ/1987م

تاريخ النشر
1431/3/26 هـ
عدد القراء
8754
روابط التحميل


أضف تعليقا:

الاسم:

التعليق:

أدخل الرموز التالية: