المكتبة » كتب التفســــــــــــــير

عنوان الكتاب
مقدمة صفوة العرفان في تفسير القرآن
وصف الكتاب

كتب الأستاذ محمد فريد وجدي تفسيرين للقرآن الكريم الأول: (صفوة العرفان في تفسير القرآن) 1321 هـ وبعد عامين أتبعه بتفسير آخر سماه: (المصحف المفسر) وبينهما تشابه كبير وكلاهما موجز ووضع لكل تفسير مقدمة كانت موجزة في (المصحف المفسر) أما (صفوة العرفان في تفسير القرآن) فجعل المؤلف له مقدمة فلسفية كبيرة امتازت بقوة التعبير ومتانته وحسن السَّبْك والصياغة وقد تضمّنت فوائد عظيمة ومعاني عميقة.
برز اهتمامه باللغة في التفسير بشكل واضح وكان يشرح اللفظ حيث صادفه ولا يحيل يقسم تفسير الآيات قسمين تفسير الألفاظ وتفسير المعاني يبين فيه المعنى الإجمالي للآية وأفرد قسماً ثالثاً في (صفوة العرفان) لبيان القراءات ويبدأ مباشرة ببيان معنى السورة دون أن يقدم للسورة بمقدمة ولا يعطي فكرة عن مكيتها ومدنيتها أو موضوعها.
يمتاز أسلوبه بالسهولة واليسر عباراته واضحة يفسر الآية حسب ما يبدو ظاهراً منها ولا يحاول الغوص وراء الألفاظ واستخراج ما ترشد إليه.
والغرض من وضعه هذا التفسير تقريب معاني القرآن الكريم للناس وخاصة الذين لا يملكون الوقت الكافي للقراءة في التفاسير المطولة كما قال في المقدمة.
من الطبعات القديمة و النادرة
عدد الأوراق 186

تاريخ النشر
1438/10/6 هـ
عدد القراء
825
روابط التحميل


أضف تعليقا:

الاسم:

التعليق:

أدخل الرموز التالية: